اخبار

تفاصيل الإتصالين بين وزير الخارجية الأمريكي والبرهان وحمدوك

وكالات/ سودان ديلي
أجرى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، اتصالين هاتفيين مع رئيس الوزراء عبدالله حمدوك، ورئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس إن بلينكن شجع كلا الزعيمين على العمل بسرعة لإعادة الانتقال الديمقراطي في السودان إلى مساره الصحيح.

وأضاف البيان أن بلينكن أقر بالخطوة الأولى المهمة التي تم اتخاذها بالإفراج عن رئيس الوزراء حمدوك وإعادته إلى منصبه، لكنه أشار إلى المهام الانتقالية المعلقة.

كما حث على الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين وضغط من أجل الرفع الفوري لحالة الطوارئ. مشددا على ضرورة تجديد جميع الأطراف تركيزها على استكمال انتقال السودان إلى الديمقراطية من خلال تنفيذ المهام الانتقالية المنصوص عليها في الإعلان الدستوري واتفاقية جوبا للسلام.

وجدد دعوات الولايات المتحدة لاحترام الاحتجاجات السلمية ودعا القوات الأمنية إلى الكف عن استخدام العنف ضد المتظاهرين.

كما حث الطرفان على اتخاذ الإجراءات في الوقت المناسب لتنفيذ بنود الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 21 نوفمبر الجاري تحقيقا لتطلعات الشعب السوداني، بما في ذلك إنشاء مجلس تشريعي انتقالي، وهياكل قضائية، ومؤسسات انتخابية، وميثاق دستوري.

وأعرب كلاهما عن دعمهما لعلاقة فعالة وذات منفعة متبادلة بين الولايات المتحدة والسودان.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *